اخبار

وزارة التربية تنظم دورة في لغة الاشارة

 

بدأت وزارة التربية والتعليم ممثلةً بالمديرية العامة للتربية الخاصة والتعلم المستمر “دائرة التشخيص ورعاية الموهوبين” صباح أمس “الأحد” تنفيذ الدورة التدريبية المبتدئة في لغة الإشارة، التي تستمر لمدة أربعة أيام، وتستهدف “عشرين” موظفًا من ديوان عام الوزارة، وذلك بقاعة مسقط.تتضمن الدورة التي يحاضر فيها بدر بن سليمان المسكري أخصائي تربية خاصة وخبير ومترجم لغة الإشارة بقسم التشخيص بدائرة التشخيص ورعاية الموهوبين، تعريف المتدربين بلغة الإشارة وأقسامها وأساسياتها، وتاريخها والتطورات التي مرت بها، وأهميتها وتوعية المجتمع بتعلمها، وطرق التواصل مع الصُم، وكذلك تعريف المتدربين بالقاموس العماني في لغة الإشارة، والإشارات العمانية الخاصة بأبواب (العلاقات الاجتماعية، ولايات سلطنة عُمان، ودول عربية، وعملات وبنوك، وألقاب ووظائف ومهن، واتجاهات وأعمال) ، كما تتضمن تدريب عملي على أبجدية الحروف والأرقام، وعلى أبواب (التربية والتعليم، والأسرة، والملابس، والصحة، وصفات وحالات)، وترجمة بعض الجمل القصيرة بلغة الإشارة.

تهدف الدورة التدريبية إلى نشر لغة الإشارة بين كافة الموظفين، وتمكينهم من أداء الأبجدية الإصبعية، والإشارات الوصفية للقاموس الإشاري العماني، وإكسابهم مهارات التواصل مع ذوي الإعاقة السمعية، وتسهيل التعامل مع الصم المراجعين للوزارة، وكذلك تحسين اتجاهات الموظفين نحو ذوي الإعاقة السمعية، وتشجيع روح العمل الاجتماعي والتطوعي، وتمكين فئة ذوي الإعاقة السمعية من امتلاك المهارات والقدرات، وتعزيز الثقة لديهم من خلال تواصلهم مع كافة المؤسسات، وكسر جمود العزلة معهم، والاندماج في منظومة من تبادل الأفكار والمعارف والمشاعر، وحل المعوقات التي تواجه هذه الفئة في المؤسسات الحكومية، والمشاركة في المناشط الفنية والثقافية والاجتماعية والكشفية، وغيرها من المناسبات التي تُقام داخل سلطنة عُمان وخارجها، ولها علاقة بفئة الأشخاص من ذوي الإعاقة السمعية.

جاءت هذه الدورة تواصلاً لجهود دائرة التشخيص ورعاية الموهوبين لرعاية فئة ذوي الإعاقة السمعية، التي تجاوزت الدمج في المدارس إلى تمكينها من لعب أدوار أساسية للنهوض بالمجتمع، وفق خطة استراتيجيةٍ، ورؤية واضحة في نشر لغة الإشارة، وتكوين قاعدة أساسية من مترجمي لغة الإشارة؛ ليكونوا ضمن فريق تدريبي مؤهل ومعد إعدادًا جيدًا وفق مراحل محدده؛ ليكونوا بعدها مسؤولين عن الإنماء المهني للغة الإشارة بين شرائح المجتمع.


© موقع كنز العلوم.  جميع الحقوق محفوظة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى